الأيام الأولى مع الطفل فى المنزل

bebekle-evde-ilk-gunler-e1457960778786

الأيام الأولى مع الطفل فى المنزل

خلال الأيام الأولى للأمهات مع أطفالهن، يشعرن بالراحة نتيجة الأمان المتوفر فى بيئة المستشفى. عندما يبكي الطفل أو يجد صعوبة فى الرضاعة، يوجد فريق من المختصين بجانب الأم يمكن استشارته ولذلك تجد الأمهات صعوبة فى مغادرة المستشفى. ولكن البقاء لفترة طويلة فى المستشفى يزيد من خطر العدوى للطفل الذي لا يكون قد تعرض للميكروبات قبل ذلك.

إذا كانت الأم والطفل ليست لديهما أية مشاكل صحية، فمن الأفضل مغادرة المستشفى فى الوقت المناسب حتى يشعر الطفل بالأمان ويعتاد على منزله.

البكاء: صرخات طفلك هي الطريقة الوحيدة التي يستطيع من خلالها أن يقول أنه بحاجة لك. فى الوقت المناسب سوف تكونين قادرة على تمييز السبب وراء كل صرخة يحاول طفلك من خلالها التعبير عن نفسه مثل الجوع، والحاجة للتنظيف، والمغص بسبب الغازات والحرارة والبرودة، والحكة. الرضاعة الطبيعية لطفلك فى كل مرة يبكي فيها ليست هى أفضل طريقة لإسكاته. سوف تتعرفين على احتياجات طفلك فى الوقت المناسب، وسوف تستطيعين التقليل من بكائه من خلال وضع نظام صحيح لطفلك. وبالتالي سوف تفهمين ما يريده طفلك من خلال صوت بكائه.

تقوم الأم بإرضاع الطفل بشكل متكرر فى الأيام القليلة الأولى بعد الولادة، وهذا يرجع إلى قلة كمية اللبن. عندما يتدفق اللبن وتزيد كميته فى الأيام التالية. ستمتد فترة الرضاعة وتزيد الفترات الفاصلة بين مرات الرضاعة الطبيعية بشكل تلقائى.

قومى بضم طفلك إلى حضنك فى كل مرة يبكي فيها ولكن لا ترضعيه فى كل مرة. بقائك بجانب طفلك عندما يبكي وتلبية حاجته يجعله يشعر بالأهمية ويعزز ثقته.

معرفة الأم بوقت إرضاع الطفل يجعل الأمر ملائماً للأم والطفل. على سبيل المثال، عادةً ما يستيقظ الأطفال جوعى ويبكون من أجل الرضاعة. فإذا تأخرت الأم فى إرضاعه، فسوف يتحول بكاؤه إلى صرخة غضب.

نظام النوم: لا يميز الأطفال بين الليل والنهار خلال الأيام الأولى. ضعي طفلك فى سريره داخل الغرفة أثناء النهار، وتأكدى من إيقاظه مرة كل 3 ساعات. إذا لم يستيقظ قومى بفتح الحفاضة، وخلع ملابسه، ثم قومي بغناء أغنية وتأكدى من استيقاظه. سوف يبدأ فى معرفة الفرق بين الليل والنهار خلال أيامٍ قليلةٍ. إذا لم تكن هناك مشكلة فيما يتعلق بوزن طفلك بعد أول أربعين يوماً، قومى بوقف الرضاعة الطبيعية أثناء الليل بالتدريج. انتظرى حتى تمر الأربعون يوماً لوضع روتين معين، وتنظيم جدول زمني للطفل، ومحاولة التعرف على طفلك جيداً خلال هذه الفترة.

استخدام السكاتة: يولد الأطفال بغريزة المص، ويمكن أن يمصوا أصابعهم وخاصةً الإبهام، والملابس أو السكاتة من أجل إرضاء غريزة المص. ويمكن إعطاء السكاتة للطفل أثناء الاستعداد للنوم. وقد يسبب مص الإبهام تشوهات فى الحنك والأسنان، وقد يتحول إلى عادة يصعب الإقلاع عنها. ولا يجب أبداً أن تستخدم السكاتة لتهدئة الطفل عند البكاء.