أهمية نظافة الطفل

bezdegistirme-e1457960760736

أهمية نظافة الطفل

هناك تفاصيل مهمة يجب الانتباه إليها عند تنظيف الطفل ومن المهم معرفتها وتعريف من يساعدك فى رعاية الطفل بها. ويجب الحذر عند تنظيف البنات، حيث يجب عدم الضغط بقوة أثناء تنظيف المنطقة التناسلية من الأمام إلى الخلف، لتجنب أية إثارة لها. فى الأيام الأولى بعد الولادة، لا يكون نمو الجهاز الهضمي للطفل قد اكتمل ولذلك أثناء الرضاعة يقوم بإخراج الغازات بصوت مرتفع، وهي عملية مزعجة. وعلى الرغم من هذه الأصوات عادةً ما تكون كمية البراز قليلة، ولكن يكون معدل الإخراج متكرر. ولكن فى الأيام التالية، يزداد الامتصاص فى الأمعاء وينمو الجهاز الهضمي، ويقل معدل الإخراج. فى الواقع يكون المعدل الطبيعي للإخراج 2-3 مرات، أو حتى مرة واحدة فقط فى اليوم. ويرجع ذلك إلى حقيقة أن امتصاص لبن الأم يكون عالياً جداً، فلا يبقى ما يمكن إخراجه. قد يستمر هذا الوضع حتى يتم الانتقال إلى المكملات الغذائية وهذا شيء يدعو للقلق.

لا يجب إثارة الطفل من خلال المستقيم (مثل استخدام شريط ملين، أو طرف الترمومتر) لحثه على الإخراج. مثل هذا التدخل يؤثر على مدى تعلم الطفل لعملية الإخراج، وتقوية عضلات البطن واسترخاء فتحة الشرج. وقد يصبح غير قادر على الإخراج بدون تدخل. فى هذه المرحلة يجب تدليك معدة طفلك وإجراء تمرين دفع الساقين نحو البطن.

عند تنظيف الأولاد يبدأ التنظيف من أعلى الفخذ، ويجب عدم الضغط عند تنظيف عضو التناسل من أعلى إلى أسفل باستخدام قطعة جديدة من القطن فى كل مرة. بعد ذلك، يجب تنظيف كيس الصفن ثم منطقة الشرج بلطف.

ويبدأ التنظيف فى البنات من أعلى الفخذ، ويجب عدم الضغط عند تنظيف المنطقة التناسلية من أعلى إلى أسفل. حيث إن إثارة المنطقة التناسلية لدى البنات قد تؤدي إلى اكتشاف الرغبة فى الشعور بالسرور فى سن مبكرة، وقد تحاول تكرار هذه المتعة عندما تتعلم الجلوس وذلك من خلال الحركة المتكررة، وسوف تعاني الطفلة من القلق. بالطبع، ستكون لديها مثل هذه التجارب خلال المرحلة الشرجية، وذلك لأنها تعرف جنسها خلال هذه المرحلة وتتعلم التحكم فى العضلات المحيطة بالمنطقة التناسلية وتشعر بالمتعة فيها. ومع ذلك، معرفتها بذلك فى وقت مبكر جداً تكون نتيجة مسح المنطقة التناسلية بالضغط عليها أثناء تغيير الحفاضة. فى عمر شهر- شهرين، عندما تستطيع الأم حمل طفلها بسهولة، يقل التلوث ولكن تزيد كمية البراز. أفضل شيء نفعله بعد ذلك الغسل بالكثير من الماء والصابون، ولكن بدون استخدام الشامبو.

بعد الانتهاء من تنظيف الطفل، من المهم وضع الحفاضة تحته، واستخدام كريم الطفح عدة مرات فى اليوم، واستخدام حفاضات مولفكسMolfix  لحديثي الولادة حيث يوجد بها شق خاص بالحبل السري للتأكد من ترك الحبل السري بدون تغطية حتى يجف ويسقط بسرعة وبطريقة لا تسبب أية عدوى.